الخميس، 2 أبريل، 2015

حنة ابن طنط سعاد


سرحت فلقطه من تسجيل 

لحنة ابن طنط سعاد
اكيد فكراه و فاكره معاد
ما خدنا الصورة فالكوشة
و كل الناس بتتريق 
علي طريقتنا قال عرسان
و قال ايه كنتي مكسوفه
برغم ان انتي مرووشه
فضلت اعيد فيه ميت مره
و فاكره و فاكر التفاصيل
و فاكر كل وقت جميل 
معاكي عيشته كان ده العمر
و كان دا الاصل فطموحي
و من ساعة ما سبتيني
في شيء اتقص من روحي
و من معني الحياة فيا
فكوني فجنة الخالدين
و كوني فاعلي عليين
آمين من كل حبة شوق
دا كنت اروح ولا تروحي
و تاني اللقطه دي بتتعاد
لحنة ابن طنط سعاد
و دمعة عيني محبوسة
دعيت ميت دعوة بدموعي
و فوقها بقلبي ميت بوسة


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق