السبت، 26 مارس 2011

طوق النجاه..

مالي اري شيء يشيب حياتيا؟؟...تفتتت الي قطع...و تناثرت بالاوديه
هل لي بان اسال انا؟؟...ام لم تعود مجديه؟؟
هل لي بان احلم كما...اعتدت مع احلاميا؟؟
شيء غريب تملك...قلبي و قيد عقليا....شيء يطارد رؤيتي...صارت مشاعري معديه..
و عزلت نفسي عن الحياة...و ظننت نفسي راضيه...بان تعيش كما السراب...كما الاشياء الباليه..
لكن نفسي زمجرت...صرخات غيث عاليه...و بحثت عن طوق النجاة...و وجدته عالق بيا...
و كأني كنت مخاصم...عقلي ولاغي فؤاديا...
عن النجاة الي الهدي...صوت الاذان يناديا...
باب الرجوع لا يغلق...ليس كابواب الابنيه...بل ان اسمه توبة...مفتوح بامر ربيا...
فلكل من سأم الحياة...اقبض علي طوق النجاه...و امحو خطاك الباديه...

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق