الجمعة، 3 أبريل، 2015

قلب مريد للحياة

قلب مريد للحياة و زادها

لا يعلم ان الحياة الدنيا أم

و متاع قلبك كان من أولادها

جاء الوعيد اليك لكنك تصم

ان تدرك حقا صميم مرادها

و وقفت ضمن مزادها

و صرخت أيام بعمرك

كي تصون ودادها

جاءك نذير الحق مرات و عاد

خالفت كل ميثاق عهد باجتهاد

قلب مريد للحياة و زادها

لا يعلم ان الحياة الدنيا أم

و متاع قلبك كان من أولادها

و القلب ان يضعف فضعف القلب هم !


هناك تعليق واحد: